Sep 162012
 

بالرغم من أن الأسبوع لم يمر على آخر تواجد في أوروبا؛ كل مساء الذاكرة تشحن الشوق لتلك التجربة..

هذا الصيف كان القرار باستغلاله بالكامل لما هو مفيد سواء أكانت الإفادة علمية عملية أو ثقافية بحتة، فكان القرار هو السفر إلى أوروبا والإقامة مع أهل البلد حسب شروط وضعتها في وقت مسبق .. ميلاد الفكرة كان بعد بحث متعمق عن الفرص التدريبية في أوروبا في مجال التخصص. البحث استغرق 4 أشهر من شركة لأخرى، و منظمة لغيرها، ليقود البحث في النهاية لأحد المواقع المعنية بالتطوع حول العالم. فكرة “التطوّع” كانت محور لإعادة البحث عن فرص تطوّع في كافة دول العالم؛ أي ليست أوروبا فقط.

Continue reading »

Jun 072012
 

هذا الملف هو امتداد لموضوع سابق في سبلة عمان حول التخطيط للسفر لأي دولة. رابط الموضوع:

http://avb.s-oman.net/showthread.php?t=1606646

صورة من الملف:

لتنزيل ملف الأكسل:

http://www.alrashdi.co/goto/7

آمل أن يساهم الملف في التخطيط السليم في السفر 😀

Jan 252012
 

مع أن زيارة أوروبا كانت بعيدة عن البال، لكن طرأت الفكرة فجأة في منتصف شهر نوفمبر 2011، وتم التخطيط لها وحجز التذاكر ليكون تاريخ الذهاب هو 12 يناير والعودة 23 يناير 2012، أي 11 يومًا أحدهم في الجو..

للذهاب لأي دولة من ضمن دول الاتحاد الأوروبي يتطلب توافر تأشيرة شنغن، وهي تشمل 22 دولة أوروبية، وقد قمت بطلبها من السفارة الألمانية في الوطية (مسقط)، والوثائق المطلوبة (بالنسبة للتأشيرة السياحية):

  1. جواز السفر (صالح لـ3 أشهر على الأقل من تاريخ نهاية التأشيرة المطلوبة)
  2. صورة شخصية حديثة، بدون تغطية الرأس بالنسبة للذكور
  3. تأمين صحي (يغطي 30 ألف يورو)
  4. كشف حساب بنكي لـ6 أشهر
  5. نسخة من تذاكر السفر (وخصوصًا تذكرة العودة)
  6. نسخة من حجز الفندق
  7. والأهم املاء النموذج (تنزيل النموذج)

هناك رسوم على التأشيرة وهي 60 يورو أو 30.7 ريال عُماني (حسب ما اتذكر)، ولا يمكن استرجاعها في حالة رفض التأشيرة لأي سبب، لذلك تأكد من توافر كافة المستندات والشروط قبل الشروع في تقديم طلب التأشيرة.

موعد الرحلة كان الساعة 11.20 من مطار مسقط الدولي، ومن المتبع هو التواجد قبل موعد الاقلاع بساعتين على الأقل لاتمام الاجراءات على مهل والحصول على الامتياز في اختيار المقعد المناسب إن كان ذلك ممكنًا بالنسبة للطيران المفضل. في هذه الرحلة (وفي الرحلات القادمة بإذن الله) استخدمت طيران الاتحاد، وحقيقةً هو طيران رائع ومناسب للرحلات الطويلة. كانت لنا وقفة بسيطة في مطار أبو ظبي الدولي لتبديل الطائرة، وبعدها تواصلت الرحلة لتكمل 9 ساعات و 50 دقيقة (تقريبًا) إلى مطار دوسلدورف الدولي بألمانيا.

ما كان عكس المتوقع، هو الاجراءات البسيطة للدخول لجمهورية ألمانيا الاتحادية، أي أن الواقع كان عكس ما يحكى عن التعقيدات الأمنية في المطارات الأجنبية وخصوصًا للعرب. كأول دخول لدول الاتحاد الأوروبي، طلب مني تحديد طريقة الدفع، وبعد التأكد استلمت الحقيبة وبدأت أبحث عن الطريقة المناسبة للوصول لوجهتي الأولى.

حسب ما قرأت في التقارير في المواقع المختلفة، ومن بعض المعارف، أنه يفضل قدر الاستطاعة الابتعاد عن سيارات الأجرة بسبب الأسعار المبالغ فيها، ويفضل استخدام النقل العام، والجميل انه يمكن استخدام القطارات مباشرة من المطار دون الحاجة لناقل وسيط للوصول لمحطة خارج المطار، ومن أحد السلبيات في ألمانيا بالنسبة لي كسائح، هو ندرة استخدام لغات أخرى غير اللغة الألمانية، فكان من الصعب نوعًا ما استخدام النقل العام دون الحاجة لتوجيه عدة أسئلة للناس هناك.

بما أني لست من هواة التصور، لم اقم بالتقاط الصور كثيرًا، لذلك سأختصر التقرير حسب الصور، لذلك سأبدا بمدينة كولونيا أو Cologne أو Koln بالألماني. كولونيا من المناطق الرائعة في ألمانيا ولها العديد من المقومات لكن لضيق الوقت وبرودة الجو لم اتمكن من التجول بها كثيرًا، ولمن يفكر في زيارة كولونيا يمكنه العودة للوصلة الآتية:

http://www.dw-world.de/dw/article/0,,1543328,00.html

وهنا عدة صور من كولونيا:

  لسوء الحظ تعرض جهازي المحمول لسكتة قلبية (على ما يبدو)، وأجزم ان تخطيط الرحلة كان يفترض أن يكون على ورق بدل أن يكون بالجهاز المحمول فقط، لذلك كان هناك نوع من العشوائية في ألمانيا، ولتدارك الموقف، في جمهورية التشكيك تعاملت مع عدة شركات سياحية، وتمنيت لو بقيت أكثر بها، لكن للبقاء على نفس الخطة الزمنية، اضطررت للعودة لألمانيا بعد 5 أيام من البقاء في التشيك.

الرحلة إلى جمهورية التشيك كانت عبر الخطوط التشيكية، طيران متواضع لكنه يفي بالغرض واقتصادي لمن يحجز قبل بفترة معقولة. كانت الرحلة للتشيك بتاريخ 16 يناير، أي رابع يوم من اجمالي السفرة، واستغرفت الرحلة حوالي الساعة والعشرين دقيقة. وقد تم التنسيق مسبقًا مع إحدى الشركات (Prague Airport Transfers) بالنسبة للنقل من المطار للفندق، ومن عروض الشركة هو الحصول على جولة سياحية مجانية على الأقدام لمدة 4 ساعات يمكن انهاءها في نفس اليوم، أو اكمال الساعتين في اليوم التالي. فور وصولي للمطار وجدت شخص يحمل لافتة باسمي (شعور رائع :D) وقد قام بتسليمي عدة كتيبات واعلانات حول مدينة براغ، عاصمة جمهورية التشيك، وبعض العروض السياحية، بالإضافة إلى تذاكر استخدام النقل العام كنت قد طلبتها سابقًا عند حجز النقل من المطار عبر موقعهم.

الجو في براغ كان أكثر برودًا عن كولونيا، وقدّر الله أن اشاهد الثلج للمرة الأولى بحياتي يتساقط في صباح يوم الثلاثاء 17 يناير، لكن لحسن الحظ أنه لم يستمر كثيرًا. قررت صباح يوم الثلاثاء الانتقال لفندق آخر بموقع أفضل. في الساعة الحادية عشر صباحًا بدأت جولتنا السياحية (المجانية) مع المرشدة السياحية (Monika) وكانت نقطة الالتقاء هي الساعة الشهيرة في براغ؛ الساعة الفلكية (Astronomical Clock). صورة للساعة (من الانترنت):

   مرشدتنا السياحية كانت تحمل مظلة برتقالية اللون تحمل اسم الشركة (الذي ذكرته سابقًا)، وصادفت في الجولة زوجين أمريكيين، وآخرين سنغفارويين وزوجين بريطانيين، وربما كان اختلاف الثقافات سببًا في مرور الأربع ساعات بسرعة بالرغم من البرد القارص. بدأنا الجولة بلمحة تاريخية عن براغ، والمختصر انها تعرضت للتخريب بسبب الحروب بين المذهب الكاثالوكي والمذهب البروتيستانتي، وأيضًا قُصفت بغير قصد من قِبل قوات التحالف في الحرب العالمية (لا اتذكر جيدًا :().

جانب من الساعة الفلكية، هناك تفاعل بها عدّة مرات، لكن لا اذكر الفترات ..

أجزم أنه أكبر مبنى في براغ القديمة، وهو عبارة عن كنيسة، يمكن الدخول إليها باستثناء يوم الأحد

صورة أخرى لذات الكنيسة من جهة أخرى ..

صورة أخرى – لمحبي النقوش والزخارف 😀

كنيسة أخرى لكن لا يحضرني اسمها ..

في براغ القديمة هناك العديد من المعتقدات والقصص البعيدة عن العقل، ومن تلك القصص، قصة أحد اللصوص الذي أراد السرقة من أحد الكنائس هناك، لكن لسوء حظه أحد التماثيل داخل الكنيسة امسك بيد السارق وفي الصباح حاول أحد الكهنة مساعدة اللص على التخلص من يد ذلك التمثال لكن دون جدوى، واضطروا لبتر يد السارق، واليد موجودة لليوم معلقة في تلك الكنيسة، وأيضًا لا يحضرني اسمها للأسف .. أجزم ان هذه القصة كانت لإخافة الناس وابعادهم عن سرقة الكنائس ودور العبادة في ذلك الزمان ..

ربما بسبب برودة الجو كانت قطاع الذاكرة بالعقل يعمل بجزء من قوته 😀 .. لا اذكر التفاصيل حول هذا المبنى

في الصورة أحد المعابد اليهودية في براغ

ويوجد في براغ القديمة قطاع كامل لليهود، وحسب التاريخ، كانوا مسلوبي الحقوق سابقًا وهاجروا لأماكن أخرى، لكن لظروف اقتصادية قرر الملك (أو ربما الحاكم) ارضاءهم وإعادة الحقوق لهم لينهض اقتصاد براغ مرة أخرى. مع العلم أنهم لازالوا يعتبروا أقلية هناك، والتشيك تعتبر دولة مسيحية كاثالوكية..

جسر تشارلز، يعتبر من أهم المعالم السياحية في التشيك وأوروبا الوسطى . يبلغ طول الجسر 516 م ويصل عرضه لعشرة أمتار. يربط ضفتي نهر الفلتافا. شرع في بنائه عام 1357 م بأمر من الملك تشارلز الرابع. استمر العمل لبناء الجسر حتى عام 1400 م

منظر من جانب الجسر

من أحد المعتقدات الحية لليوم الحاضر في التشيك، هو بحيرة الحب، بها يقوم المحبين بوضع قفل بحضورهم معًا رغبةً في تخليد حبهم للأبد.. مع العلم أن هناك أكثر من مكان في العالم بنفس المعتقد، منهم في كولونيا الألمانيا ومدينة أخرى بألمانيا لا أذكر اسمها .. في الصورة احد المشاركين في مجموعتنا السياحية و المرشدة السياحية على اليسار ..

هذا الحائط يحمل العديد من الرسائل، وبشكل مستمر تتغير هذه الرسائل، لاحظ في الصورة في المنتصف إلى اليمين قليلاً، هناك صورة لأحد الأبطال القوميين في التشيك..

   الصور السابقة كانت من الجولة في اليوم الأول في التشيك، وبالنسبة لليوم الثاني، فكانت عبارة عن جولة سريعة على الأقدام في براغ القديمة وعشاء في أحد المطاعم على الطراز التشيكي القديم. في اليوم الثاني صادفت زوجين روسيين في الجولة، وكانت الجولة باللغة الانكليزية والروسية، ولمحاولتي التقاط بعض الكلمات الروسية لم اكون بكامل التركيز بها 😀 ..

صورة من احد العروض القديمة:

   في آخر يوم مع الباقات السياحية، قمت بجولة ليلية بحافلة لمدة نصف ساعة وبعدها بسفينة لمدة 3 ساعات في نهر فلتافا. وهنا صورة وحيدة من ظهر السفينة:

   براغ كانت وجهة رائعة وأتأمل أن ازورها مرة أخرى في المستقبل، وأنصح بشدة لمن يذهب لأول مرة لهناك أن يتعامل مع شركة النقل ذاتها من المطار واستخدام جولاتهم السياحية، فكلمة حق، اسلوب المرشدة السياحية كان رائعًا وبلغة واضحة وأيضًا كثيرة النصائح للسياح. مع العلم أن الجولة الأولى والثانية كانتا من نفس الشركة الخاصة بالنقل، والأخيرة من شركة أخرى ..

يوم السبت 21 يناير كان موعد العودة لألمانيا بالخطوط التشيكية، ساعة الرحلة كانت السابعة صباحًا، ووصلت ألمانيا، مطار دوسدلورف الساعة الثامنة وعشرين دقيقة. ومباشرة ذهبت لمدينة كولونيا وآخر صورة من هناك:

   قد يكون التقرير غير مفصلاً بشكل صحيح، وسأحاول أن أدون التفاصيل مباشرة فور التقاط الصور في المرات القادمة لتجنب تكرار نسيان الأماكن 😀

 

Aug 262011
 

مع أنه لم تكن لي زيارة سابقة للعاصمة الفرنسية باريس، لكن لكثرة من يصفها بـ”باريس العرب” كتبت هذا العنوان تشبيهًا لها. كانت لي زيارة لها قبل عدّة أيام في رحلة عمل قصيرة، إنها الجمهورية اللبنانية بجنوب غرب القارة الآسيوية. تحيط بها كل من الجمهورية العربية السورية، فلسطين و الجزء المحتل من فلسطين. لبنان الدولة التي خاضت العديد من الحروب أبرزها الحرب الأهلية اللبنانية بين 1975 و 1990 وبعدها حرب تمّوز (حسب التسمية اللبنانية) باعتداء الجيش الصهيوني على الأراضي اللبنانية في 2006. مع أن جراح ما خاضته لبنان من حروب لم تلتئم لليوم حسب من قابلت من مواطنيها، إلا أنها لم تقف لتبكي على الأطلال، بل واصلت تقدمها ولازالت تتقدم يومًا بعد يوم بفضل الله.

 

العملة المستخدمة في لبنان هي الليرة اللبنانية بجانب انتشار الدولار الأمريكي بشكل كبير في التعاملات المالية. اللغات المتحدث بها: العربية، الانكليزية، الفرنسية ولغات أخرى. من الناحية الأمنية، تتسم لبنان بالأمان بشكل عام وتكثر بها وحدات الجيش اللبناني في نقاط مختلفة خاصة الحيوية منها  وهناك اجراءات احترازية في بعض المدن والتنقلات البرية.

في لبنان، قمت بزيارة بعض المدن منها: بيروت، صيدا، وصور. وقد كانت الإقامة الدائمة بالعاصمة بيروت في مدينة الحمرا. أيضًا قمت بزيارة جامعة بيروت العربية، وزارة التربية والتعليم العالي، وزارة الخارجية، والسفارة العُمانية في لبنان. وللتفصيل حول المدن والزيارات، بيروت هي العاصمة، قد تكون أشبه بدولة غير عربية في النظام وطريقة المعمار. تكثر بها الأسواق والـ”ماركات” العالمية، وأجزم انها المركز الاقتصادي والسياسي والعلمي لـلبنان. أما صيدا فإسمها يرافق الجولات السياحية في أفواه أصحاب الشأن. مدينة جميلة ساحلية وبها عدّة معالم (كالقلاع) وأكثر ما أعجبني بها كثرة المساجد ودور العبادة الإسلامية. أخيرًا مدينة صور، أيضًا هي مدينة ساحلية وبها شبه من ولاية صور العُمانية بالمنطقة الشرقية. أما بالنسبة للزيارات الأخرى؛ جامعة بيروت العربية  رائعة من التواجد الأول بها والتعاون ممتاز بين الطلاب والموظفين بالكلية. زيارة الوزارات كانت سريعة، والجميل فيها الاهتمام بمراجعة طلبات المتواجدون بسرعة معقولة.

 

التعاون وحب الخير للغير، الحوار الهادف المطعّم بسمو الخلق، أيضًا النصح والأمر بالمعروف والنهي عن المخالف والاحترام المتبادل في كافة الأوساط؛ كانت من أبرز السمات في المواطنين اللبنانيين، كل ذلك التمسته من خلال الاحتكاك مع بعض المواطنين سواء كان اللقاء في جهة العمل، سيارات الأجرة، المقاهي، أو المحلات التجارية. حقًا يجب علينا أن نكتسب بعض تلك السمات في مجتمعاتنا!

 

مع أن الحديث عن السلبيات مرفوض في ما يمثال من مقالات، لكن ما ينقص لبنان حقًا بالنسبة لنا كـ”زوّار” هو قانون لمنع التدخين في الأماكن العامة، أو المغلقة مثلما هو مطبق في السلطنة ودولة الإمارات العربية المتحدة. إذ أن الملاحظ هو كثرة المدخنين في الوزارات، وغيرها من الأماكن المهمة والحيوية في الدولة. التدخين السلبي أكثر ضررًا من التدخين بنفسه، لذلك وجب الاهتمام بهذا الجانب. وهذا كرأيي كـ”زائر”.

Jul 222011
 

لـربما اعتاد الكثيرون رؤية الدكتور، المهندس، أو العامل أو مختلف الوظائف الأخرى من الجنسية الهندية في بلدان الخليج بشكل كبير، لكن هل بلدان الخليج تقدر أبناء هذه الجالية؟

كانت لي زيارة سابقة للجمهورية الهندية عام 2009 تقريبًا، وتكررت هذه الزيارة هذا العام 2011 لنفس الغرض، لكن بزيارة مدن أخرى. تقرير الزيارة السابقة متوفر في مكان ما لا يحضرني الآن، وسأضع رابطه إن وجدته بإذن الله.

قبل البدأ في هذا التقرير المبسط، سأضع بعض المعلومات عن جمهورية الهند منقولة من الموسوعة الحرة ويكيبيديا:

المساحة: 3,287,240 كم2

عدد السكان: 1,147,995,904 (تقدير عام 2008)

نظام الحكم: جمهوري

الديانات بالترتيب: الهندوسية، الاسلام، النصرانية، السيخية، البوذية، وديانات أخرى

حيث المسلمون يشكلون 13% من اجمالي سكان جمهورية الهند

النصيحة لكل شخص يرغب بالذهاب لرحلة ما، التخطيط مسبقًا لتجنب الوقوع للخطأ الذي وقعنا به، أي رحلة بدون تخطيط مسبق فكانت الوجهات كالتالي بالترتيب:

  1. مومباي
  2. جايبور
  3. نيو دلهي
  4. آغرا

الوصف حسب المدن:

مومباي: الجو ماطر في غالب الوقت في تلك الفترة (يوليو ) ويتواجد بها العرب بشكل كبير للسياحة والتجارة، مومباي هي أفضل من الناحية التجارية، إذ تكثر بها الأسواق والفنادق وغيرها. الكثير من سكان مومباي يتحدثون اللغة العربية.

جايبور: زيارة جايبور كانت لزيارة صديق هندي، واقتصرت الزيارة على ريف جايبور، الجو بها في ذات الشهر حار ومشمس، أي لا تختلف كثيرًا عن بلدان الخليج، في ريف جايبور وأجزم ان اسمه كان “طاجستان” الفنادق قليلة، وفي الغالب هي ليست بجودة الفنادق في مومباي أو نيودلهي.

نيو دلهي: هي عاصمة الهند، المركز السياسي والاقتصادي للهند، تكثر بها المراكز التجارية المرموقة، وأيضًا بها أسواق شعبية. ما يميز نيودلهي كثرة المتحدثين باللغة الانكليزية بعكس بقية المدن الهندية.

آغرا: المشهورة بتاج محل، التحفة المعمارية البديعة. وأيضًا بها معلم سياحي آخر لكن لا يحضرني اسمه الآن ..

 

ما يميز الشعب الهندي، هو التعاون فيما بينهم رغم اختلاف الأديان، بحيث ترى المسلم يساعد الهندوسي أو العكس، أيضًا القناعة وقلّة التذمر. والأهم الثقافة رغم عدم مجانية التعليم؛ أي أن المدارس من المرحلة الإبتدائية فما بعدها غير مجانية، ويتوجب دفع الرسوم للدراسة. فهل لنا أن نقارن مخرجات المدارس العربية والمدارس الهندية؟

 

في الأحياء والطرقات الهندية، قد تقع عينك على طرق غير متوقعة لكسب لقمة العيش، منها على سبيل المثال، استخدام الحيوانات للعروض، التصوير مع معلم مشهور، بيع بضاعات مصنوعة يدويًا، تنظيف الأحذية، صناعة القلادات، وغيرها ..

وهذي صورة مع حيّة لا أعرف نوعها، لكن بدت وديعة 😀

هذه الصورة التقطتها في الطريق إلى آغرا لمشاهدة تاج محل

وسأضع في الأسفل بعضًا من الصور التي التقطتها عبر الهاتف النقّال للمعالم التي قمت بزيارتها..

هنا بعض النصائح لمن يرغب بزيارة الهند:

  1. من ناحية الأطعمة، إن كنت لست من هواة الأكلات الحارة، خذ بعض المعلبات قبل السفر، أو يمكن حجز شقة فندقية..
  2. في التعاملات التجارية، معرفة أنك سائح أجنبي كفيلة بمضاعفة السعر عدّة مرات، فيفضل أن تتعامل مع دليل سياحي من أبناء البلد..
  3. خذ معك مجموعة من الحلويات أو الـ”بسكويت” لتتبرع بها للسائلين، إذ ان الفقر هناك منتشر بشكل كبير وكثرة السائلين قد تسبب ازعاج للسائح ..
  4. بالنسبة للمراكز التجارية، تأكد منها قبل الذهاب إليها، فهناك كل محل مساحته كبيرة، يعتبر مركز تجاري..
  5. في المدن الهندية في الغالب تبدأ المحلات بالإغلاق بين 8 إلى 9، باستثناء المدن الكبيرة مثل نيو دلهي و مومباي فحاول انهاء جولتك قبل هذا الوقت ..
  6. بالنسبة للنقل عبر البر، التنقل من مدينة لأخرى متعب للعوائل خاصة، بحيث يصل الوقت لعبور 200 كم إلى 4 ساعات على الأقل، بسبب الازدحام، الطرق الوعرة، و تحديد السرعة القانونية (80 كم/س).
  7. تجنب الأطعمة من الباعة المتجولون إن لم تتأكد من نظافتها.